أهم نصائح المعمرون لتعيش عمر أطول

أوضحت بيانات من منظمة التعاون الأقتصادي و التنمية في أحدث تعداد للسكان أن أسبانيا هي ثاني دولة بعد اليابان من حيث إرتفاع متوسط الأعمار، فأظهرت الدراسات بأن أسبانيا تحتوي علي 100,000 شخص تتراوح أعمارهم بين 100 عام و أكثر، و أغلب الرجال و النساء الذين تم مقابلتهم كان لديهم إقبال كبير علي الحياة و الإستمتاع بها، و كل منهم له هواياته التي يشغل بها وقت فراغه كفن التمثيل و عزف البيانو، كما واصل العديد منهم القيام بواجباته اليومية من أداء أعمال زراعية و رعاية أطفال معاقين. إليك  نصائح مفيدة  ينصحون بها للعيش لعمر أطول:

  • ملعقة من العسل يومياً

واحدة من نصائح رافاييلا بونس، و البالغة من العمر 102 عام و التي تعيش في جزيرة البليار من مينوركا بأنها تواظب علي تناول ملعقة من العسل يومياً حتي تتغلب علي تقاوم الشيخوخة، هي تعيش وحدها و تقوم إبنتها بزيارتها يومياً، هي أيضاً من المؤيدين المخلصين لنادي ريال مدريد.

  • العزف علي البيانو

بيدرو رودريغيز و البالغ من العمر 106 عام، لا ينقطع عن عزف البيانو في غرفة معيشته، حيث يعيش مع زوجته التي تصغره بنحو 20 عاماً و تأتي بناتهما عادة لزيارتهما. بعد أن قام بيدرو بأداء رقصة الفالس الأسبانية قال للمصور بأنه تعلم العزف علي البيانو في سن صغير و قامت الراهبات بتعليمه و منذ ذلك الوقت و هو يعزف يومياً.

  • الثقة بالنفس

تعيش لوسيا مانزانو و التي تبلغ من العمر 100 عام في دار للمسنين بالقرب من مدريد، كلما تتذكر تمردها أثناء فترة ديكتاتورية فرانسوا فرانكو وكم كانت قوية في التهكم علي السلطات، تعتقد مانزو بأن قوتها و عزيمتها أبقوها علي الحياة و تقول لوسيا بأن الإخلاص إلي النفس هو أهم شئ في الحياة!

  • قراءة الكتب و التمثيل

أكتشف سان ميغيل البالغ من العمر 102 عام التمثيل المسرحي في سن 80 عام و شارك في العديد من المسرحيات المحلية و لم يذهب للمدرسة و هو طفل حيث أنه أرسل للعمل راعياً. يتمتع سان ميغيل بقراءة الكتب و يسعي إلي تثقيف نفسه و يقول بأن تلك الهوايات هي ما تبقيه علي قيد الحياة لما تبثه من سعادة.

  • الشعور بالشباب

فرانسيسكو نونيز و الذي يبلغ من العمر 112 عاماً كان أكبر من تم مقابلتهم، يعيش مع ابنته و التي تبلغ من العمر 80 عاماً في منزله في بطليوس بجنوب غرب إسبانياً، يقول إنه لا يحب دور رعاية المسنين و المتقاعدين لآنها مليئة بالعجائزو هو لا يحب أن يشعر بالعجز.

It's only fair to share...Share on Facebook0Share on Google+0Pin on Pinterest0Tweet about this on Twitter

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *